يلا يا مصر >

اوباما والعالم تكلم عنهم .. شوف يا رئيس وزراء مصر... وزير شئون الدولة للآثار...وزير التعليم العالى و البحث العلمى و التكنولوجيا ...وزير الإتصالات



بقلم : احمد رشدي


فى حب مصر أقدر أقول حكايات وعن شبابها قصص وروايات ، شباب أذهل العالم ، شباب غير مجرى التاريخ ، شباب الـ 25 من يناير 2011 هم قادة الغد و أمل المستقبل ، هم رجال مصر الجديدة ، و بُناتها ، اقرأ أخى القارىء ماذا قال عنهم قادة العالم باراك أوباما الرئيس الأمريكى : يجب أن نربى أبنائنا ليكونوا كشباب مصر ، ديفيد كاميرون رئيس وزراء بريطانيا : يجب أن ندرس الثورة المصرية فى المدارس ، ورئيس النمسا هاينز فيشر : شعب مصر أعظم شعوب العالم و يستحق جائزة نوبل للسلام ، ستولتنبرج رئيس وزراء النرويج : اليوم كلنا مصريون ، و أم حرحش البالغة من العمر 80 عاماً  "جارتى ، سيدة مصرية بسيطة ، لها رأى  ورؤية " : والله وعملوها الرجالة ،الله يخرب بيتك يا ستامونى ،ولا أعلم من هو ستامونى حتى الآن " و لا الـ cnn  :لأول مرة فى التاريخ نرى شعب يقوم بثورة ثم ينضف الشوارع بعدها ، هذه مصر و هولاء أبناؤها الأوفياء ، الذين أعلنوها يوم 25 يناير ، لا ، لا كبيرة للظلم ، القهر ، الفساد ، و السرقة التى ملت البلد ، و كان حاميها حراميها ، عصابة من الكبار ، سرقوا خير البلد ، باعوا كل شىء، باعوا و هربوا الكثير من آثارها ، غازها " للصديقة إسرائيل " ،  أرضها ، حتى وصل فى بعض الأماكن الحيوية سعر المتر " نصف جنيه " ، من الآخر نهبوا البلد  و أصبحتُ مسروق بن مسروق حفيد آل مسروقين ، منها مثلاً إختفاء لوحة زهرة الخشخاش ولا إختفاء القمر الصناعى المصرى الذى أضحكنى حتى ظنت الدكتورة ولاء الصيدلانية " و هى تقيس لى الضغط و السكر"  إنى جُننت مثل عم سيد جارنا ،الذى جُن بسبب حاجات ،  الله يرحمه مات بسكته قلبية من تصريح لوزير سابق " بكرش " ، لم أسمع أو أقرأ فى حياتى عن  قمر صناعى يختفى و لا أحد يعلم عنه شىء حتى هذه اللحظة  ، و بعد يوم 28 وهروب رجال الشرطة و المساجين و إنتشار البلطجية و سرقة بعض قطع أثرية من المتحف المصرى و غيره ، كل هذه السرقات  مع حب الوطن حركوا جينات الإبتكار عند ثلاثة شباب من ولاد بلدى ، هم أحمد بدران و محمد عبد المنعم و محمد بليغ ، الطلاب بالفرقة الرابعة بكلية الهندسة قسم الإلكترونيات و الإتصالات و توصلوا لنظام أمان متطور جداً لحماية آثار مصر ، ليس فقط مشروع تخرجهم هذا العام و لكنه مشروع قومى لحماية متاحف مصر من السرقة  ، ويتميز هذا النظام الحديث عن غيره من الأنظمة المعروفة بالتالى :

 مكوناته لم تستخدم من قبل ، يختصر العنصر البشرى قدر الإمكان ، مزود بخاصية الإتصال بالجهات المختصة بنوع الحادث ( سرقة – حريق  و غيرها ) ، نظام الليزر متطور " ليزر IR " حتى لا يتم

التعرف على مصادر الأشعة فى الظلام ، بالإضافة لكاميرات فيديو متطورة لمراقبة و نقل ما يحدث داخل المحتف لأى مكان فى العالم عن طريق الإنترنت بشفرات خاصة ، حتى يمكن الجهات المعنية بمعرفة ما يدور داخل المتحف ، ويعتمد نظام الأمان على حساسات لم تستخدم من قبل فى المتاحف ، فهى متطورة جدا و صغيرة الحجم ، مما يوفر فى المجهود و الطاقة و العنصر البشرى ، و من مزايا نظام الأمان المصرى الجديد إنه يربط بين كل نظام و آخر عن طريق الإتصال السلكى و اللاسلكى لضمان عمل النظام فى حالة تعطل أحد جهات الإتصال ويعتمد على نظام  فتح الأبواب بكروت ميمورى خاصة تستخدم كمفاتيح و هى غير قابلة للنسخ و مزايا أخرى كثيرة أرجأها لذوى الشأن و لكن الميزة الأكثر أهمية هى التكلفة المبدئية للمشروع كما أكدها أحمد بدران أحد الثلاثة أصحاب  المشروع القومى لحماية الآثاروهى تتراوح من 4 آلاف إلى 8 آلاف جنيه و هذا يعتمد على عدد الحساسات و البناية و يختلف من متحف لمتحف و الجدير بالذكر أن أى نظام أمان فى الوقت الحالى يكلف الدولة حوالى 60 ألف جنيه ، مشروع قومى بعقول مصرية ، يأمل أصحابه و أنا  معهم أن يتحقق و يكون أول نظام أمان جديد ، متطور ، و يوفر ملايين الجنيهات ،يُأمن المتاحف و يحمل " صنع فى مصر " بعقول و سواعد مصرية ، لحماية آثار بلدنا ، أتوجه برسالة عاجلة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة الدرع الواقى و الأمن و الأمان و الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء ، الرجل الذى دخل القلوب بلا تأشيرة من ميدان التحرير و الدكتور زاهى حواس وزيرالدولة لشئون الآثار والدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى و البحث العلمى و التكنولوجيا و الدكتور ماجد إبراهيم عثمان وزير الإتصالات و تكنولوجيا المعلومات ، هولاء الشباب الثلاثة هم نموذج مشرف من أبناء مصر ، يحملون مشروع قومى لحماية آثار مصرنا الحبيبة ، خذوا بأيدهم ، حققوا حلمهم ، فهــــــــــــل وصلت الرسالة ؟

هذا ما ستجيبُ عنه الأيامُ القادمة. 

للتواصل معهم : أحمد بدران [email protected]       

 

أحمد رشدى – مذيع تلفزيونى و كاتب صحفى








شاهد ايضا

9 Comments


  1. 27/06/2011

    ربنا يوفقك يا باشمهندس أحمد ويبارك لك لانك فعلا ممتاز ممتاز

  2. 07/05/2011

    احب اهنئ كل شخص من اعضاء هذا الفريق العظيم الذي اعطي الامل لمصر ولابناء مصر واحيي كل من ساهم وشارك في هذا المشروع بارك الله فيكم يا ابناء مصر الاعزاء وبارك عليكم

  3. 07/05/2011

    ربنا يبارك فيك من الاراضى المقدسة السعودية انا مستعيد الدخول فى اى مشروع معكم
    لتواصل 0548199522

  4. 06/05/2011

    السلام عليكم
    فعلا مصر ولادة وربنا يوفقهم في مشروعهم اللي فعلا مشروع يستحق التكريم والتقدير

  5. 06/05/2011

    اولا موضوع جذاب وكل سطر يأهذك للسطر الذي يليه . ثانيا .ان مصر ستظل بلد العطاء دائما بابنائها .وكل من يريد ان يبني مصر جديده حقيقيه لنا جميعا .

  6. 05/05/2011

    انا اتصلت بالمهندس احمد بدران وهوا شخص محترم جدا جدا ربنا يبارك فيه ومش بيحوش عن حد اي معلومة بصراحة استفدت منه جدا ربنا يبارك فيه وفي علمة وهوا فعلا علي طريق احمد زويل والعلماء ربنا يوفقك في مشروعك

  7. 04/05/2011

    السلام عليكم
    اشكر الله تعالي اولا علي فضلة ثم أشكر الاخ الكريم احمد رشدي الصحفي العظيم والمتواضع
    ثم أشكر كل من شجعوني واثنوا عليا واحب اضافة رقم هاتفي لاي استفسار او تواصل
    0172215456

  8. 04/05/2011

    عندنا كتير بس لو يعملو مشروع يجمع كل الشباب المخترع لتزويدة بالعلوم وتطوير ابحاثهم لينتجوا ونصدر للعالم ونتطور لنكون من الدول الباحثة علميا

  9. 04/05/2011

    والله يا عم احمد الشباب المصري عنده كتير وكلنا مواهب بس الي يكتشف بقي واهم حاجه في الفتره الي جايه نحاول ندور علي العلم والاكتشافات والمواهب

اضافة تعليق