أخبار >

في سابقة تاريخية .. خطة "الزند" لتعيين أبنائهم بتقدير " مقبول " .. وتوريث منصة القضاء



كتب : محمد خليل



هذا الزمن انتهي .. فكيف نأمن لأمانة وكيل نيابة دخل القضاء بتقدير مقبول ، وميزته الوحيدة انه ابن مستشار .. ففي سابقة قضائية لم تحدث في تاريخ القضاء المصري وفي محاولة لتقنين التوريث داخل السلك القضائي،  قام المستشار أحمد الزند رئيس نادي القضاة، بدعوة أعضاء النادي إلي الإسراع في عمل توكيلات للدكتور شوقي السيد، المستشار القانوني للنادي، وذلك حتي يتسني له رفع دعوي قضائية للمطالبة بتعيين أبناء القضاة الحاصلين علي تقدير »مقبول« في السلك القضائي، رافعاً شعاره الأثير  .. بيئة قضائية + مقبول = وكيل نيابة.

وعندما سأل المستشار محمود أبوالليل وزير العدل الأسبق، عن تعليقه انزعج بشدة، قائلاً: أرفض فكرة أن يكون أبناء القضاة قضاة إذا تم تمييزهم من غير صحة فكيف يصح أن يتم اختيار ابن القاضي الحاصل علي تقدير مقبول قاضياً ويتم تجاهل الكفاءات من أبناء المواطنين؟ وأضاف: أنا ضد هذا الكلام حتي في الفئات الأخري ما لم يكن مستحقاً لذلك، فالتميز شرط الاختيار بين فئات الشعب.

قال المستشار هشام جنينة رئيس محكمة الاستئناف: إن ذلك يعد سابقة قضائية، فنحن كنا نعيب علي رئيس الدولة محاولات توريث الدولة لابنه، فكيف نقبل توريث القضاء بهذا الشكل.

واتفق المستشار هشام رءوف مستشار بمحكمة الاستئناف علي حق التقاضي للجميع بما فيهم القضاة فهذا حق دستوري، لكن لابد من وضع ضوابط من العدالة لاختيار الأكفأ والأصلح، بينما قال مصدر قضائي رفيع، رفض ذكر اسمه: إن رئيس النادي »يلعب علي وتر العواطف لدي القضاة حتي يستطيع كسب أصواتهم في الانتخابات المقبلة، فالثورة قامت لرفع الظلم الواقع علي الشعب وما يريد الزند فعله يعود بنا للوراء«، وما لا يعرفه الكثيرون أن الزند أدخل ولديه القضاء بتقدير مقبول بمساعدة المستشار مقبل شاكر فهذا لا يجوز تطبيقه مرة أخري.

وقال مصدر: محاولة الزند مكشوفة فقد سبق وأن أراد استمالة وزير العدل السابق وأرسل له هدية من النادي، لكن وزير العدل أحرجه ولم يقبلها، كما أن رئيس النادي كانت مواقفه مختلفة قبل وبعد الثورة، فقد أصدر بيانات لمبايعة مبارك وقال للقضاة: »مش عايزين خلافات مع مبارك ولا الحكومة حتي نتمكن من رفع الرواتب وتأدية الخدمات«، وبعد نجاح الثورة أصدر بياناً لتأييدها وعاد ليتملق الثورة ويتحول من الضد إلي الضد وأربأ بالدكتور شوقي السيد أن يتورط في رفع تلك القضية.






شاهد ايضا

2 Comments


  1. 15/04/2011

    يا جماعة الزند دة من طنطا وكان رئيس نادى طنطا على ما اعتقد هو كان لازم يفضل فى النادى .أما بالنسبة لأولادة ههههههههه أكيد اللى من طنطا فاهم كل حاجة أل قاضى أل . ربنا يرحمنا بقا من الأرف دة

  2. 14/04/2011

    هو لسة فية كدة حتى بعد الثورة

اضافة تعليق