أخبار >

بالفيديو ..نتقدم ببلاغ للنائب العام : " سي . دي " مع المحامي يظهر اكراه قاتل ابنة ليلى غفران علي أنقاذ ابن نظيف .. وقتلوا رئيس المباحث الذي أراد فضح القضية



كتب : محمد خليل



نريد القصاص والعدل يا نائب عام .. لو أن هذه الادلة حقيقية نطالب بالإعدام لأبن أحمد نظيف ووالده والعادلي وكل من اشترك .. والذي تقدم به المحامي احمد جمعه شحاته محامي محمود العيسوي النجار المتهم بقتل هبه العقاد ابنه الفنانه ليلي غفران وصديقتها نادين في بلاغ جديد الي المستشار محمود عبد المجيد النائب العام يطالب فيه باعادة التحقيقات في القضية التي اثارت جدلأً واسعاً بمصر متهماً ابن رئيس وزراء مصر الاسبق احمد نظيف بالتحريض علي قتل المجني عليهن

واكد جمعه شحاته المحامي انه جاء بنص بلاغه " أنتشار مقطع فيديو علي مواقع الانترنت لصحفي مغربي يؤكد انه التقي بالفنانه ليلي غفران بالمغرب بعد وفاه ابنتها والتي تربطه بها صله صداقه حيث دار بينهما حديثاً أعترفت فيه الفنانه ليل غفران له أن الشاب الذي اعلنت الشرطة المصرية القبض عليه لانه مرتكب الحادث ليس هو وان القاتل هو ابن رئيس وزراء مصر احمد نظيف وانها استأذنت حكومتها للافصاح عن اسم القاتل فحذروها من ذلك حتي لا تهدد العلاقات المصريه المغربيه وانها تلقت عدة اتصالات من مسؤلين كبار بمصر يحذروها من سوء عاقبتها في حاله التحدث مع احد عن اسم القاتل الحقيقي واقسم الصحفي في الفيديو ان ليلي غفران اكدت له ان ابنتها كان علي علاقه صداقه بخالد نظيف وانه قبل الحادث بأسبوع اجري اتصالاً هاتفياً لها وهددها بالقتل في حاله رفضها العوده اليه من جديد " ..

واضاف شحاته في بلاغه ان ضباط مباحث اكتوبر الذين حققوا في الواقعة اتصلوا به وعرضوا عليه التقدم الي النائب العام بطلب للشهادة في الواقعه بأن المتهم محمود العيسوي الذي حكمت المحكمه عليه بالاعدام ليس هو القاتل وانه تم تلقينه الاعترافات بمعرفة المباحث والنيابة، واضاف شحاته ايضاً انه يحتفظ ب "سي دي" مدون عليه تمثيل المتهم للجريمه واكراهه علي الاعتراف ، وان هذا السي دي قدمه له العميد مصطفي زيد مدير المباحث الجنائيه باكتوبر والذي توفي علي الطريق الدائري عقب معاينه محور المنيب قبل زياره الرئيس مبارك ورئيس الوزراء احمد نظيف لافتتاحه وهذا الفيديو غير الذي قدمته النيابة للمحكمة والذي قامت بعمل مونتاج له يفيد اعترافات المتهم وتمثيله للجريمه بمحض ارادته علي خلاف الحقيقة

من جانبه اكد حسن ابو العنيين محامي الفنانه ليلي غفران لنا انه في حاله استدعاء الفنانه رسمياًِ من النيابه ستمثل امامها ولكن لن تضيف جديداً وانها لا تعلم شيئاً عن الصحفي المغربي الذي بث فيديو افصاحها عن اسم ابن نظيف علي شبكه النت وختم حديثه ان المحكمه قضت علي القاتل الحكم بالاعدام وانتهت القضيه بعد ذلك
ليلي غفران





شاهد ايضا

2 Comments


  1. 10/03/2011

    حسبي الله ونعمي الوكيل

  2. 10/03/2011

    حسبنا الله ونعم الوكيل هل من الممكن يوصل الظلم والطغيان لهذه الدرجة

اضافة تعليق