أخبار الحوادث >

بسبب ضربها وسرقة تليفونها النيابة تستدعي لميس الحديدي



استمعت نيابة غرب القاهرة الكلية، برئاسة المستشار محمد أبوالمعالي، أمس الثلاثاء، لأقوال الإعلامية لميس الحديدي في بلاغها بالاعتداء عليها أمام الكنيسة البطرسية. وأكدت الإعلامية للنيابة، أنَّ «مجموعة من البلطجية» اعتدوا عليها بالضرب المبرّح لدى وجودها أمام كنيسة البطرسية منذ عام تقريبًا لتغطية الانفجار الذي تعرَّضت له الكنيسة.



وأضافت أنَّها تمتلك فيديوهات تظهر هويّة المتهمين في أثناء الاعتداء عليها، مشيرة إلى أنَّ بعض المصورين الصحفيين وثقوا الواقعة، واشارت إلى ان «البلطجية» سرقوا هواتفها المحمولة.

واعتذرت لميس الحديدي عن عدم تلبيتها طلبين للنيابة بحضورها سابقًا، مشيرة إلى أنَّها لم تتسلم الطلب الأول وفي أثناء وصول الطلب الثاني كانت خارج البلاد في رحلة عمل.

كان قسم شرطة الوايلي، تلقى بلاغًا من لميس الحديدي يفيد باعتداء أشخاص عليها بالضرب المبرّح وإحداث إصابة بها أمام الكنيسة البطرسية، في أثناء تغطيتها الانفجار الذي وقع في أواخر عام 2016 أمام الكنيسة البطرسية.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق