أخبار >

تعرف على حجم أموال رموز نظام مبارك بعد إلغاء تجميدها في سويسرا



عقب 6 سنوات من تجميد الأصول المالية للرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ورموزه، قرر المجلس الفيدرالي السويسري، إلغاء التجميد الإداري عليها بأثر فوري، وتمديد تجميد الأصول التونسية والأوكرانية لإتاحة الوقت لمزيد من التعاون والتحقيق.



حالة من التساؤلات والحيرة انتابت الشارع المصري بعد قرار إلغاء التجميد على تلك الأموال التي كان البعض يحسب حقه فيها حال عودتها عقب ثورة يناير، لتدور في الأذهان من هم الرموز التي كانت أموالهم مجمدة في البنوك السويسرية؟، وما هو إجمالي تلك الأموال التي كان الشعب يحلم بنصيبه فيها؟.

ذكرت شبكة "بي بي سي" الإخبارية مسبقًا، أن الحصة الأكبر من أموال رموز مبارك في مصارف سويسرية تقدر بنحو 700 مليون فرنك سويسري، وهو ما يعادل حوالي "خمسة مليارات و157 مليون جنيه مصري"، قبل المصالحات التي تمت مع بعض من رموز نظام "مبارك".

وترجع ملكية نحو 300 مليون فرنك سويسرى من الأموال في المصارف السويسرية، بحسب "bbc" إلى نجلي الرئيس السابق علاء وجمال مبارك، نقلًا عن موقع "سويس إنفو" الإخباري.

19 شخصية من رموز نظام مبارك ارتبطت  اسمائهم بتلك الأموال، وهم بحسب "bbc" كلًا من نجلي الرئيس جمال وعلاء مبارك وزوجته سوزان ثابت، وهيدي راسخ، وأحمد عز، وخديجة أحمد كامل ياسين، ورجل الأعمال حسين سالم، والدكتور أحمد نظيف، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، ووزهير جرانة وزير السياحة الأسبق، ورشيد محمد رشيد وزير التجارة الأسبق، وأحمد المغربي وزير الإسكان الأسبق، ويوسف بطرس غالي وزير المالية، وسامح فهمي وزير البترول الأسبق، ومحمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان الأسبق، وصفوت الشريف، وزكريا عزمي، والراحل عاطف عبيد رئيس وزراء مصر الأسبق.

وجمدت الحكومة السويسرية أموال "مبارك" والمقربين منه بعد ساعة واحدة من تنحيه عن السلطة في فبراير 2011.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق