مقالات الكتاب >

باختصار

بقلم أحمد الحداد


كتب: أحمد الحداد



تابعت اغلب اعمال رمضان الفنيه يقينا لم ارى اداء تمثيلى جاد من نجم شاشه كما كانت روعه وعبقريه (ياسر جلال) فى مسلسل ظل الرئيس للحقيقه اعتقد بانه اعاده اكتشاف لموهبته التى طغت على قيمه المسلسل وقصته بالاساس.... لتصبح اعين المشاهد متعلقه بأداء الرجل وظهوره بصرف النظر عن  اهتمامها بتسلسل الاحداث .

يبقى اهم عمل لرمضان هذا العام فى نظرى هو مسلسل (غرابيب سود ) وربما كان اختيار هذا الاسم هو من عوامل عدم ارتباط المشاهد المصرى به ....فالاستهجان الناتج من صعوبه فهم معناه احدث عزوفا عنه لكن ثقتى ان من يتابع ولو مشهدا منه سيرتبط فنيا وانسانيا بقيمه هذا الانتاج الجاد وتلك البطوله الجماعيه لفنانى الوطن العربى المميزى الاداء وتلك اللغه الحواريه النقيه والرؤيه الفكريه الواقعيه وسلاسه الحدث وعمقه الانسانى والاهم والاميز هو عظمه الرساله الفنيه التى تجلت فى محاربه الفكر الداعشى بالتنوير الفنى والثقافى للمجتمع ..

ينقلنا الاداء والحرفيه الراقيه بسحر المشهد الى داخل تلك المجتمعات الارهابيه فنرى باعييننا حقد قلوبهم و تجاره دنايهم الزائفه ودعاوى دينهم الباطله جامعا بين حلم من يريد الانضام  لهم بالجهاد وندم وعذاب من ذاق ويلات الولاء لصفوفهم.

على قائمه الاسوء يبقى مسلسل ( كفر دلهاب) يحتاج لاعاده مراجعه الرقابه والمصنفات الفنيه.

الاسقاط الاجتماعى تعدى حدود الدراما ويحرك بخبث ضد استقرار الوضع السياسي

فضلا عن كون الرساله الفنيه غير هادفه الا لترويج معتقدات السحر والشعوذه وابطال العقل والتفكير باثاره مشاعر الرعب والرهبه وثبيت خزعبلات الوهم والدجل فى شهر يفترض ان (تسلسل فيه الشياطين)

باختصار ...

(ياسر جلال هو نجم شباك رمضان ...وغرابيب سود هو اكثر مسلسلات الشهر قيمه و روعه ..وكفر دلهاب هو الاسوء هدفا و مضمونا)






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق