أخبار الحوادث >

سائق إسعاف والمسعف توقفا أثناء نقل مريض لشراء المخدرات.. فقتل المريض بالرصاص



أمر أحمد أشرف، وكيل أول نيابة القاهرة الجديدة، بحجز مسعف وسائق على ذمة التحريات بعدما فجرت أسرة المريض الذى قتل على يد مسلحين، مفاجأة واتهموا سائق سيارة الإسعاف بالتوقف فى الطريق لشراء المخدرات.



واستمع المستشار شريف عبد المنعم، مدير النيابة، لأقوال أسرة المريض الذى قتل على يد مسلحين بالطريق الاقليمي، حيث قالوا :"إن المجنى عليه كان مريضا بالسكر وطلبنا سيارة إسعاف لنقله إلى أحد المستشفيات وأثناء اصطحابنا  له داخل سيارة الإسعاف توقف السائق والمسعف ونزلا من السيارة لشراء مخدرات من المنطقة ثم فوجئنا بإطلاق رصاص استقرت إحداها فى رأس المجنى عليه وأودت بحياته". 

واستمعت النيابة لأقوال مسعف مدينة بدر، الذى كان يقل المريض داخل السيارة، حيث أوضح أنه تلقى إشارة بنقل مريض بالسكر من شقته إلى أحد المستشفيات لعلاجه، وأثناء سير السيارة طلب المريض التبول فى الطريق فنزل من السيارة، مضيفا:"أثناء ذلك فوجئنا بوابل من الرصاص يخترق السيارة، وحاولنا الهرب، لكن المريض كان قد لفظ أنفاسه الأخيرة"، مشيرا إلى أن "سارينة" سيارة الإسعاف تشبه "سارينة" الشرطة، فظن المسلحون أننا قوة أمنية حضرت للقبض عليهم.

بدأت تفاصيل الواقعة أثناء نقل سيارة إسعاف مريض بمدينة بدر يعانى من مرض السكر الى إحدى المستشفيات، وأثناء سير السيارة بالطريق الإقليمى بالقاهرة الجديدة، طلب المريض من المسعف النزول من السيارة لقضاء حاجته، وعقب نزول المريض من السيارة فى الطريق تم إطلاق نار من قبل تجار مخدرات كانوا متواجدين فى المكان ظنوا أن "سارينة" الإسعاف سيارة شرطة جاءت لمداهمة المكان والقبض عليهم، فأطلقوا النار بشكل عشوائى، ما أدى لمقتل المريض، وأمرت النيابة برئاسة المستشار وليد السعيد، بتشريح جثة المجنى عليه.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق