كلام غير مباح >

كائن من حروف

بقلم نادية حسن


غالبا ما يبحث البشر عن اماكن يلهوون فيها او يريحون عقولهم من تفكير فى قضيه ما تشغلهم  ،،،اما ان تبحث عن مكان لتنتحب فيه ويرتفع صوتك بنحيبا مكتوم مشلول مسلوب الكيان لتجد دموعك غائره لاطمه خديك  بلا سبب  !!!؟ لاتعرف اتبكى على نفسك ام عن من احببت او من فقدت ام بكاء على مستقبل مجهول معلوما لديك ،



حتى هذا المكان الذى ستملئه صخبا ببكائك وعويلك لم تمن عليك به الطبيعه ما اصعب ان لاتجد مكانا فى هذا الكون الواسع يحتويك بعد ان لفظتك نفسك قبل ان يلفظك الاخرين اى شقاء تحياه واى ضحكات وقهقهات تتوارى خلفها امن اجل هذا خلقنا ؟؟ نعم لقد خلقنا فىً كبد  اين المفر والمستقر من نفسا تأبى ان تكون طوعا  ،

انظر الى تلك الثرى للحظه ادركت انها المكان والكيان الاوحد الذى ستحظى به بخصوصيه وهدوء وسكينه لامنافسات ولا مناقشات ولاتعب ولاصخب هنا حيث نتدثر باللون الابيض ويكون انيسى الثرى   هناك حيث الصحبه والاحباء ممن سبقونا ، هناك فقط سأنعم بذلك الهدوء وبنظره سريعه عرفت مكانى ولا اعلم لما ظهرت فجأه عيونا احببتها قبل ان اتدثر فالثٌرى اوجعتنى تلك الدموع فى اعينهم وهم ينظرون الى متلفحه بثوبى الابيض بلاحراك لا لا تبكونى فلم تعد يداى معى لتمسح دمعكم ابتسموا فانا حيث تمنيت الحريه بلا قيود  ،

ربما جئتكم زائره محلقه اتنسم احوالكم  اعرف ان الحياة ستمضى ربما عكس ما تنميت لكم الا انها ستمضى  وسامضى انا ايضا حيث اللاعوده






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق