خارج الحدود >

فضيحة عالمية :جنود فرنسا بقوات حفظ السلام يغتصبوا الأطفال في أفريقيا



 



قالت صحيفة الجارديان البريطانية، إن 4 جنود فرنسيين بقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، يجرى التحقيق معهم بتهمة اغتصاب أطفال فى جمهورية أفريقيا الوسطى.

وأضافت "الجارديان"، أن التحقيق الجنائى الذى يتم إجراؤه لأول مرة جاء بعد مزاعم ان قوات حفظ السلام الفرنسية كانت تستغل الأطفال، وتقدم لهم الطعام فى مقابل ممارسة الجنس.

وتشكل هذه المزاعم فى حال ثبوتها مشكلة ضخمة للقوات الفرنسية، التى أرسلت لحماية المدنيين النازحين بسبب تعرضهم للعنف الطائفى فى إفريقيا الوسطى.

وقال المتحدث باسم مكتب المدعى العام فى فرنسا أغنيس ثيبوليت لاكرييف، إنه تم احتجاز الأربعة جنود بشكل رسمى فيما يجرى استجواب آخرين حاليا كمشتبه بهم، إلا انه أشار إلى انه لم يتم توجيه اتهام رسمى فى القضية التى يتولى التحقيق فيها قضاة فرنسيون.

وأضاف "لاكرييف" أن هناك 14 جنديًا قيد التحقيق، فيما لم يتم الكشف عن هوية الجنود الذين تم احتجازهم او حتى طبيعة التهم الموجهة إليهم.

وقالت الجارديان إنه فى مايو ويونيو 2014، اعترف العديد من الأطفال بتعرضهم لاستغلال جنسى من قبل القوات الفرنسية وذلك لمحققى الأمم المتحدة فى بانجى.. وقالت وزارة الدفاع الفرنسية فى يوليو 2014 إنه تم إبلاغها بالاتهامات فيما فتحت النيابة العامة الفرنسية فى ذلك الوقت تحقيقا أوليا.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق