جرائم ومشاهير >

بالتفاصيل قصة "مصاص الدماء" المصري الذى سقط اليوم



أنهت الأجهزة الأمنية بسوهاج أسطورة «مصاص الدماء»، أشهر مسجل خطر بالمحافظة، والمطلوب ضبطه فى 22 قضية سطو مسلح، فضلاً عن تنفيذه مجموعة عمليات سطو مسلح على السيارات والمارة والعودة لمخبئه بالمنطقة الجبلية بمركز دار السلام دون أن تتمكن الشرطة من القبض عليه أو حتى مشاهدته.



ونجح ضباط المباحث فى ضبطه بعد وضع خطة محكمة لاصطياده أثناء شروعه فى تنفيذ عملية سطو مسلح على إحدى السيارات بطريق سوهاج قنا الزراعى الشرقى، حيث تم نصب 3 أكمنة له ليتم محاصرته والقبض عليه دون إطلاق رصاصة واحدة.

البداية بلاغ تلقاه اللواء إبراهيم صابر، مدير أمن سوهاج، من العقيد أحمد الراوى رئيس فرع بحث الشرق، بورود معلومات لضباط وحدة مباحث مركز شرطة دار السلام بوجود المسجل خطر حمادة جريو على محمود، وشهرته «مصاص الدماء»، 27 عاماً، عاطل، ويقيم فى البلابيش قبلى على الطريق لتنفيذ عملية سطو مسلح على إحدى السيارات

وعلى الفور تحركت قوة أمنية بقيادة الرائد مصطفى التهامى رئيس مباحث المركز، والنقيبين أحمد سلام، ومحمد جودة، معاونى المباحث، حيث تم عمل عدة أكمنة ثابتة ومتحركة أسفر أحدها عن ضبط المتهم أثناء استقلاله السيارة رقم «195 ع. ط. د» المبلغ بسرقتها فى المحضر رقم 9290 جنح قسم المعادى فى 21 من الشهر الماضى وبحوزته بندقية خرطوش، و5 طلقات، وبالكشف عليه جنائياً تبين اتهامه فى 12 قضية سطو مسلح، ومطلوب التنفيذ عليه فى 7 قضايا بينها قضيتان بالسجن المؤبد، ومطلوب ضبطه وإحضاره فى 3 قضايا جميعها سرقات تحت تهديد السلاح، تحرر محضر بالواقعة وأحاله العميد أسعد الذكير، مدير المباحث الجنائية، للنيابة العامة التى باشرت التحقيقات.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق