أخبار >

السيسي يرفض طلب «أوباما» بالإفراج عن صحفيي «الجزيرة»



للواقع : رامي محمد



قالت صحيفة «الجارديان» البريطانية، إن «الرئيس عبدالفتاح السيسي رفض مناشدة نظيره الأمريكي باراك أوباما للتدخل في أزمة الصحفيين بقناة «الجزيرة» القطرية في قضية التحريض على البلاد من خلال القناة، والمعروفة إعلاميًا باسم «خلية ماريوت»، وذلك للحفاظ على ديمقراطية البلاد».

وأكدت الصحيفة، في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، الأربعاء، أن «السيسي رفض التدخلات الخارجية في أحكام القضاء المصري، كما رفض توسلات بعض قادة أوروبا، وإلحاح بعضهم عليه لضرورة التدخل في شؤون القضاء والإفراج عن الصحفيين».

ونقلت الصحيفة عن السيسي قوله أثناء كلمته في الكلية الحربية، الثلاثاء: أنه «يجب علينا احترام أحكام القضاء، وعدم انتقادها حتى إذا كان الآخرون لا يفهمون ذلك».

وأشارت إلى بيان البيت الأبيض الذي جاء فيه: «نناشد الحكومة المصرية العفو أو تخفيف العقوبة على هؤلاء الأفراد لإطلاق سراحهم على الفور، ومنح العفو عن جميع الأحكام ذات الدوافع السياسية».

وأكدت الصحيفة أن عدم تدخل السيسي يعني أن عملية مطولة من الطعون، التي قد لا تبدأ قبل أكتوبر المقبل، هي السبيل القانوني الوحيد الذي سيكون متاحا أمام المتهمين.

كانت محكمة جنايات الجيزة قضت في جلستها المنعقدة، الإثنين، بالسجن المشدد 7 سنوات لـ6 متهمين حضوريًا، و10 سنوات لمتهم حضوريًا، ولـ11 متهمًا غيابيًا، وبراءة أحمد خليل عبدالعظيم، وأنس محمد البلتاجي، في قضية التحريض على البلاد من خلال قناة «الجزيرة» القطرية، واصطناع مشاهد وأخبار كاذبة وبثها عبر القناة القطرية، والمعروفة إعلاميًا باسم «خلية ماريوت».






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق