الناس والمجتمع >

سوء الاحوال الجوية ...يجبر المطارات المصرية على إلغاء رحلات وتحويل مسارات أخرى



كتب : خيري منصور

لقي 5 اشخاص مصرعم واصيب 25 اخرون في حوادث تسببت فيها الامطار الغزيرة التي شهدتها القاهرة والاسكندرية كما ادي سوء الأحوال الجوية فى عدد من دول المنطقة إلى تحويل مسار بعض رحلات الطيران وإلغاء رحلات أخرى وصرحت مصادر ملاحية بمطار القاهرة الدولى بأن سوء الأحوال الجوية بمطار الإسكندرية أدى إلى تحويل مسار رحلتين إلى مطار القاهرة، وهما الطائرة المغربية القادمة من الدار البيضاء وتم نقل ركابها بالأتوبيسات إلى الإسكندرية، والطائرة الكويتية القادمة من الكويت.
كما هبطت طائرة إثيوبية قادمة من أديس أبابا بالقاهرة بعد غلق مطار تل أبيب، وألغت الخطوط الأردنية رحلتها من وإلى القاهرة وتأخرت رحلة أخرى، كما تأخر كذلك وصول وسفر رحلات الليبية والسودانية، بسبب سوء الأحوال الجوية فى مطارى طرابلس وبورسودان.
وتم كذلك إلغاء رحلتين لمصر للطيران بين القاهرة والغردقة لسوء الأحوال الجوية.



كما قررت سلطات ميناء الإسكندرية استمرار إغلاق بوغازي الإسكندرية والدخيلة لليوم الثاني علي التوالي، نظرا لسوء الأحوال الجوية وزيادة سرعة الرياح وارتفاعات الأمواج وهطول الأمطار، كما تسببت العاصفة الترابية، في استمرار إغلاق الثماني موانئ المطلة علي البحر الأحمر بمحافظات السويس والغردقة وجنوب سيناء، مما أدى إلى توقف عدد كبير من السفن الأجنبية في المياه الإقليمية المصرية.

وقد أدى الإغلاق إلى توقف عدد كبير من السفن الأجنبية في المياه الإقليمية المصرية والدولية بالبحر الأحمر، فيما توقفت حركة السير بطريق السويس- البحر الأحمر لأكثر من 4 ساعات.

وقال القبطان علي الشاطر، مدير ميناء السويس، "إننا لم نستطع فتح الميناء لليوم الثاني بسبب استمرار العاصفة الترابية الشديدة، وهو ما تكرر بجميع مواني السويس ومحافظات البحر الأحمر، وتم في ميناء السويس إغلاق جميع المداخل والمخارج منعا لاصطدام السفن، مع ارتفاع درجات حجب الرؤية وهو ما يدفع باستحالة الإبحار في ظل هذه العواصف".

ومن جانب آخر، تسببت العاصفة الترابية في ارتباك شديد لحركة سير السيارات بطريق "السويس- البحر الأحمر"، حيث اضطرت العشرات من السيارات للتوقف بالطريق لتجنب مواصلة رحلاتها في ظل هذه الأجواء، مما أدى إلى تعطل الطر

وفي الاسكندرية انهار مصنع للأقمشة بمنطقة محرم بك وبداخله 50 عاملا، يملكه أحمد أبو طيرة، وقد انتقل اللواء عادل لبيب، محافظ الإسكندرية، والأجهزة الأمنية والقيادات التنفيذية بالمحافظة، وهرعت سيارت المطافئ والإسعاف لمكان الحادث لمتابعة عمليات الإنقاذ.

وتكثف أجهزة الدفاع المدني جهودها لانتشال المصابين والضحايا من تحت أنقاض المصنع، خاصة بعد صعوبة عمليات الإنقاذ بسبب هطول الأمطار بغزارة بمحافظة الإسكندرية. يق لأكثر من 4 ساعات.

وفي الاسكندرية ايضا تسببت الأحوال الجوية السيئة وهطول الأمطار بغزارة في وفاة 3 أشخاص، وسقوط أجزاء من 28 عقارا، حيث توفي مزارع بمنطقة المنتزه سقطت عليه شجرة نتيجة زيادة سرعة الرياح.
وتوفي طالب بمنطقة الرمل شرق المدينة بعد سقوط جزء من سطح عقار عليه، وتوفي عامل بمنطقة المنتزه إثر سقوط لوح معدني عليه.
كان اللواء سامي سعيد، مدير إدارة الحماية المدنية بالإسكندرية، تلقى بلاغا بحدوث كسر في (الساري) المخصص لإرشاد السفن بمنطقة المكس غرب الإسكندرية، التابع لهيئة الموانئ.
كما غمرت المياه قاعة الحفلات ومركز الخدمات بنادي المهندسين بكورنيش الإسكندرية وأحدثت تلفيات بالأثاث، وسقط جزء من سور أحد الفنادق بمنطقة العطارين بكورنيش المدينة.
وتلقت إدارة الحماية المدنية بالإسكندرية بإشراف العميد نادر الشافعي، وكيل الإدارة، 28 بلاغا بسقوط أجزاء من عقارات وحدوث تلفيات في 9 سيارات نتيجة سقوط أجزاء من عقارات عليها، و14 بلاغا بسقوط أشجار و4 لوحات إعلانات، و58 بلاغا بحدوث ماس كهربائي.
وأدت الأمطار كذلك إلي تعطيل حركة مرور السيارات والمشاة في عدة مناطق، وتم تعزيز الخدمات المرورية لتسيير حركة مرور السيارات، وقامت السيارات التابعة لهيئة الصرف الصحي بشفط المياه لتسهيل حركة المشاة.

وفي البحيرة لقي شخص مصرعه وأصيب 5 آخرون في حادثي تصادم بطرق البحيرة بسب الأمطار الغزيرة وسوء الأحوال الجوية صباح اليوم.
تلقي اللواء مجدي أبو قمر، مدير أمن البحيرة، إخطارًا بوقوع حادث علي الطريق الدولي باتجاه رشيد، وبالانتقال والمعاينة تبين أنه أثناء سير السيارة رقم 5711 أجرة بحيرة، وبسب الأمطار الغزيرة اختلت عجلة القيادة في يد السائق أمام قرية الأمراء، فاصطدم بالحاجز الخرساني ولاذ بالفرار وأسفر الحادث عن مصرع محمود محمد عوض، 20 سنة، عاملن وإصابة3 آخرين من مرافقيه.
ووقع الحادث الثاني علي طريق البستان- الدلنجات، عندماانقلبت السيارة رقم 36100، نقل بحيرة، قيادة محمد الشحات عمران، في المصرف المجاور للطريق بعد اختلال عجلة القيادة في يد سائقها بسب الأمطار مما أسفر عن إصابته ومرافقه محمد ربيع أبوقرين، 26 سنة، عامل زراعي، وتم نقل الجثة والمصابين إلي المستشفيات وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.

وفي الشرقيه لقي شخص مصرعه وأصيب 19 آخرون بإصابات خطيرة في 4 حوادث سيارات بمحافظة الشرقية تسببت فيها الرياح الشديدة والعواصف الترابية ، حيث تم نقل الجثة والمصابين إلى مستشفيات التأمين الصحى بالعاشر من رمضان وههيا والقنايات العام، وتحررت المحاضر اللازمة وتولت النيابة العامة التحقيق.

وتلقى اللواء حسين أبو شناق مدير أمن الشرقية إخطارًا بالحوادث، حيث أسفر الأول عن مصرع هلال حسن (16 سنه)، نتيجة تصادم سيارتي نقل على طريق "القاهرة- الإسماعيلية" الصحراوي بالعاشر من رمضان.

بينما أسفر الثاني عن إصابة 7 أشخاص نتيجة تصادم سيارة أجرة مع ملاكى وإنقلابها بطريق "مصر –الإسماعيليه" الصحراوي، والمصابون هم، السيد محمد السيد، ونور الهدى عبادى، وعلى إبراهيم، وأيه الله زكريا، ونورا ناصر، وفاطمة حامد، وأخرى مجهولة الهوية.

ونتج عن الحادث الثالث إصابة 6 أشخاصن بسبب تصادم سيارتين نصف نقل مع ميكروباص بطريق "ههيا- أبو كبير" أمام قرية المطاوعة، وأصيب مصباح محمود، وعبدالناصر محمود، وشيماء الهادى، وأسماء جاد محمد، وهبه سعيد عبد الغفار، ومحمد عبد المنعم .

وأصيب بالحادث الرابع 5 أشخاص نتيجة إنقلاب "توك توك" بطريق "الزقازيق – القنايات"، وأصيب جمعه ومحمد زكريا، ورحمه محمد سعد، وصباح محمد سعيد.







شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق