ملفات >

النطق بالحكم على المتهمين بقتل "الطفلة زينة" 29 ديسمبر



للواقع : سحر عمرو :



اجلت محكمة جنايات بورسعيد اليوم محاكمة قاتلي الطفلة 'زينة عرفه ريحان ' 5 سنوات الي جلسة 29 / 12 / 2013 وقررت هيئة المحكمة انتداب محاميين  للدفاع عن المتهمين بعد عزوف جميع المحامين عن الترافع عنهما.

وكان قد حضر المتهمان بقتل الطفلة المجني عليها الجلسة الماضية تحت حراسة مشددة خوفا من بطش أهالي بورسعيد حيث فرض الأمن سياجا أمنيا في الشوارع المحيطة بمقر المحكمة.

كانت النيابة العامة ببورسعيد قد تلقت إخطارًا في 13 نوفمبر الماضي يفيد بسقوط الطفلة من أعلي إلي منور العقار وتمكن رجال البحث الجنائي تحت إشراف اللواء محمد الشرقاوي، مدير أمن بورسعيد، من كشف غموض مقتلها، وتبين أن المتهمين محمود محمد محمود كسبر، وعلاء جمعة عزت، قد استدرجا الطفلة المجني عليها البالغ عمرها 5 سنوات إلي سطح العقار في الطابق الحادي عشر بعد أن طلبا منها الصعود إليه للهو معها فاستجابت لثقتها وسبق معرفتها بهما، إذ يقيم المتهم الأول بذات العقار ويعمل الثاني حارسًا له ثم تناوبا الاعتداء عليها وإلقائها من سطح العقار إلي داخل المنور للتخلص منها خشية أن تفضح أمرهما.

وأثبت تقرير الطب الشرعي إصابة المجني عليها بكسور في قاع الجمجمة والبطن والأطراف والوجه والعنق نتيجة السقوط من أعلي والاعتداء عليها جنسيًا قبل إلقائها من أعلي السطح.

وثبت من معاينة النيابة العامة وجود تلف وتطبيق بجهاز تكييف بالطابق الثالث، وأكد تقرير الطب الشرعي أن ذلك نتيجة تصادم الطفلة به أثناء السقوط من أعلي وقامت النيابة العامة باستجواب المتهمين ومواجهتهما بالأدلة وارتكاب جرائم القتل العمد والخطف والاغتصاب.

وأمرالمستشار هشام بركات النائب العام بإحالة قاتلي الطفله زينه إلي محكمة الجنايات.

كانت قضية 'زينة'، قد شغلت الرأي العام في مصر وخرجت المظاهرات تطالب بالقصاص لها والإعدام للقاتلين وعدم معاقبتهما كحدثين يلقي مدة سجنهما ثم يخرجا للمجتمع بلا عقوبه رادعه ليكونوا عبره لمن تسول له نفسه فعل هذه الحادثه الشنعاء.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق