أخبار >

استنفار أمنى أمام "الاتحادية" قبل تظاهرات أنصار المعزول



 

للواقع : رامي محمد

 

سادت حالة من الهدوء الحذر بين جموع المعتصمين المتواجدين بمحيط قصر الاتحادية صباح اليوم الثلاثاء وانخفضت أعداد الخيام أمام بوابة 4 المطلة على شارع الميرغني.

 

وشهد محيط القصر الجمهوري حالة من الاستنفار الأمني، ووصل عدد الدبابات بشارع الميرغني إلى 8 دبابات، و6 دبابات أخرى أمام بوابات 1، 2، 3 بامتداد شارع الميرغي وشارع إبراهيم اللقاني؛ تحسبًا لتظاهر مؤيدي الرئيس المعزول في محيط قصر الاتحادية، بينما انسحبت الدبابات المتواجدة بشارع الأهرام.

 

وفى السياق ذاته تم الدفع بـ12 سيارة لنقل الجنود و4 مدرعات لمكافحة الشغب التابعة لوزارة الداخلية، إلى جوار مسجد عمر بن عبد العزيز أمام البوابة رقم 4 للقصر الجمهوري، كما تم وضع عدد من الحواجز الحديدية والأسلاك الشائكة بأول شارع الميرغني بالتقاطع مع شارع صلاح سالم .

 

ووضعت قوامت الأمن عددًا من الستائر الرملية على الدبابات والمدرعات، تحسبًا لوقوع أي اشتباكات بين مؤيدي المعزول وقوات الأمن المتمركزة بمحيط القصر.

 

جاء ذلك تحسبا لوصول المسيرات المؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي خلال فعاليات مليونية اليوم الثلاثاء تحت شعار "ختم القرآن". التي دعت إليها جماعة الإخوان "المسلمين " وعدد من التيارات والأحزاب الإسلامية.








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق