خارج الحدود >

حركة جهادية في غزة تتبنى إطلاق صاروخين على إيلات ..وعناصر داخل حماس تطالب باعتقالهم



تبنت جماعة "مجلس شورى المجاهدين في أكناف بيت المقدس" الجهادية اطلاق صاروخين على مدينة ايلات جنوب اسرائيل اليوم.

وقال البيان "تمكن أسود مجلس شورى المجاهدين في أكناف بيت المقدس من استهداف مدينة أم الرشراش المحتلة (إيلات) بصاروخين من طراز جراد صباح يوم الأربعاء"، بعدما كان الجيش الإسرائيلي أعلن بأنه تم إطلاق الصاروخين من صحراء سيناء المصرية.

وأضاف البيان أن إطلاق الصاروخين يعتبر "ضربة مناسِبة للعدو باللغة التي يفهمها جيدا، وفي المكان الذي لم يتوقعه أو يتهيأ له".

وانتقدت الجماعة في بيانها رد فعل التنظيمات الفلسطينية على وفاة الأسير ميسرة أبو حمدية واستشهاد شابين فلسطينيين آخرين عندما هاجمت إسرائيل المظاهرات التي خرجت في الضفة الغربية للتنديد بوفاة الأسير، قائلة إن تلك التنظيمات اكتفت "بعمل الجنازات الرمزية وإصدار بيانات الشجب والاستنكار".

وأوضحت جماعة مجلس شورى المجاهدين أنها استنفرت عناصرها ومجموعاتها في قطاع غزة، "فتم دك المغتصبات والمدن اليهودية بوابل من الصواريخ؛ كرد أولي على استمرار معاناة الأسرى المستضعفين في سجون بني يهود".

وطالبت "عقلاء" حماس "بالضغط على حكومتهم للكف عن ملاحقة واعتقال المجاهدين والدعاة السلفيين في قطاع غزة، وضرورة إطلاق سراحهم جميعا، تحسبا لأي عدوان يهودي غادر على السجون، وقد علمنا أن المعتقلين قد بدأوا إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ أسبوعين".


الموجز








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق