أخبار >

مبادرة لوقف أعمال العنف في محيط دار القضاء العالي




للواقع- أ ش أ

بدأ عدد من ممثلي القوى السياسية المشاركة في مظاهرات "يوم الغضب" تشكيل دروع بشرية للفصل بين قوات الأمن وعدد من المتظاهرين ووقف أعمال العنف بين الطرفين.



وقام ممثلو القوى السياسية بمحاولة التأثير على المتظاهرين المصرين على استخدام العنف ضد جنود وضباط الأمن المركزي لوقف الهجوم في مقابل توقف قوات الأمن عن إلقاء قنابل الغاز التي تم تكثيفها خلال الدقائق الماضية.

وتسود حاليا حالة من الارتباك المروري في شوارع وسط البلد وخصوصا شارع 26 يوليو وشارع رمسيس، وخصوصا بعد إصابة عدد من المارة باختناقات بسبب الغاز الكثيف الذي ينتشر في المكان وسط مخاوف من اندساس عدد من المسلحين وسط هذه الأجواء.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق