مجلة الحوادث >

ايات حسني تكتب : الحب بين الماضى و الحاضر



الحب مشاعر جميلة يمر بها الانسان فى كل وقت و لكن لو وقفنا مع أنفسنا ووضعنا مقارنة بسيطة بين الحب فى الماضى و الحب الان نجد أن الوضع إختلف كثيرا و القيم ضاعت فى وقتنا هذا
فالماضى كان الحب مثلما يقال حب أفلاطونى اما الان فليس هناك الوقت للحب فالموضوع انقلب تماما و تغير أصبحت هناك أشياء أخرى كثيرة تتحكم به
أصبحت المادة تتحكم من ناحية و فى اغلب الاحيان تكون سبب فى قتل هذا الحب و أيضا الصدق و الاخلاص صفات نادرة الوجود
عوامل كثيرة منعت أن يكون الحب الان مثلما كان فى الماضى – اسباب كثيرة جعلت من الحب الجميل حلم نتمنى تحقيقه
 برغم إختلاف  الوقت و الحرية التى أصبحت موجودة الان و هذا كان من المفروض ان يجعل للحب مصداقية أكبر لدي الناس و لكن النتيجة كانت مختلفة كثيرا فأصبح الحب ما هو الا كلمة فقدت معناها من كثرة ما لاقت و تشوهت من أفعال تختفى تحت ستار إسمه الحب
قلوبنا جوهرة غالية يجب علينا الحفاظ عليها حتى يقدرها من يعرف قيمتها لا نتركها حتى تفقد بريقها و لا نجعل منها لعبة لتسلية الغير و الترفيه عنهم
هذا ليس مقتصرا على الفتاة فقط بل أوجهه لكل شاب و فتاة أعيدوا للحب بريقه و معناه لا تدمجوا مع إسمه أى تصرف يشوهه
إجعلوا منه هدف و حلم نأمل تحقيقه و لاتجعلوا منه ستار لتصرف أحمق يشوه معناه








شاهد ايضا

12 Comments


  1. 05/11/2010

    الحب موجود كل وقت لكن نقصت عفته و نقاؤه في الماضي كان الحب سر بين الحبيبين لايشعر به احد كان له مكانة مقدسة بين المحبين فلا يجوز افصاح عنه الا وقت الحلال فيكون بريقه يضيء وجه الحبيبين .
    اما الان بمجرد ان يعجب رجل بإمراة مجرد اعجاب يخبران كل من هب و دب بلا حياء و لا حشمة فيسقط ذلك الستار فيصبح كل شيء مكشوف فلا يهنءان الحبيبان ابدا بذلك الحب المكشوف المجرد من الحياء. حتى لو كلل بالزواج تجده محاط بالشكوك و الهموم و الملل
    فالحب شعور رائع باحاسيس عفيفة و صادقة لاتستحق مكان اخر غير القلب و هو اعز عضو في جسدنا االانسان عبر الزمن غير مكانه الى .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    تحياتي لك استاذ ايات بي انتظر الجديد

  2. 04/11/2010

    موضوع جاى فى وقته يا توتا
    زى ما انتى دايما بتعرفى تنشنى

  3. 04/11/2010

    الحب زى الزرع يكبر و ينمو لما يلاقى اللى يهتم بيه
    يا ريت الكل يعرف يعنى ايه حب
    و كمان اللى بيحب لازم يسامح

  4. 04/11/2010

    من أنبل المشاعر ومن أعظم المشاعر ومن أرق المشاعر الحب وبلا شك أن الحب أختلف بين الأمس واليوم لكن أرى أن سبب هذا الأختلاف دائماً ينبع من الحياة وضغوطها ومتطلباتها أى لو أن هناك رخاء وعيشة إقتصادية جيدة ورفاهية بلا شك سوف يزيد الحب بين الناس
    تسلم أناملك الرقيقة على ما أبدعت ويسعدنى رأيت كثير من إبداعاتك

  5. 04/11/2010

    الحب جميل بكل أحواله كلمة من حرفين
    ح حياة
    ب بقاء

    الحب أشعة نور فى دنيا ظلام
    الحب لمسة حنان فى لحظة آلام
    الحب همسة جميلة
    الحب نسمة رقيقة

  6. 03/11/2010

    كلمات بسيطة بس فيها معانى جميلة
    للشاب و الفتاة

  7. 03/11/2010

    تحياتي لك ويسلم قلمك وفكرك

  8. 03/11/2010

    يا جماعة هو فى حب أصلا
    النوع الموجود تسالى جديدة اخترعوها بعد المكسرات

  9. 03/11/2010

    موضوع رائع الحب لعبة فعلا بس مش الشاب لوحده و البنت كمان لانها ساعات مش بتقدر النعمة اللى فى إيدها و تبص للى بتحبه من فوق و دائما تحسسه انها اتفضلت عليه بوجوده فى حياتها
    و لما يسيبها تندب حظها و تعيط طيب ما كان فى ايدك

  10. 03/11/2010

    الحب بين الماضي والحاضر كالفرق بين الارض والسماء بالماضي كانت للكلمة تاثير ومعنى لانها تخرج من القلب بصدق واليوم اصبح الحب مجرد كلمات والفاظ نتلاعب بها يحكيها كل من هب ودب

  11. 03/11/2010

    تحياتى لكى يا ايات ولكلماتك الجميله البسيطه ولكن الحب الافلطونى ذهب مع توقيت تلك الناس الذين كانو بتلك العصر والان ضاعت مع ايقاع الحياه السريع كل المعانى وذهب الحب مع الباقى فنادرا ما نحد قصه حب حقيقيه يتوجها نهايه سعيده

  12. 03/11/2010

    تحياتى لكى يا ايات ولكلماتك الجميله البسيطه ولكن الحب الافلطونى ذهب مع توقيت تلك الناس الذين كانو بتلك العصر والان ضاعت مع ايقاع الحياه السريع كل المعانى وذهب الحب مع الباقى فنادرا ما نحد قصه حب حقيقيه يتوجها نهايه سعيده

اضافة تعليق