شعر و زجل >

محاكمه دمعه….. بقلم مرفت عاصم




دمعتى سامحينى ! أعددتُ لكِ محاكمه ،.



لا اُريد وجودً لكِ فى غير محبه الله فأنت غاليه ولا اراكِ إلا من اجل غالً باق ليس الرخيص الفانِ فقالت ولما أراكَ معاتباً وأعدتتُ لى هذه المحاكمه حينما انفجرُ من مقلتيكَ لاإراده لى ولا سلطانِ ؛ قلتُ لقد قام العقل بدورهِ وحذرك و كان يرودكِ منذ سنين على ذلك قالت لا تجبرنى على مالا تستطيع فعله كيف لك ان تكون القاضى وانت الجانى أبحث لديك عن الاسباب فلا تطلقها تهاجمنى وتتهمنى بالعصيانِ قُلت غاليتى هذا من فرط خوفى وشعورى بالذنب أوعدينى غاليتى ألا اركِ إلانادمه لغير طاعه للرحمانِ اوعدينى وإلا حكمت عليك بعد مولدك بالجفاف والاعدامِ قالت اوعدك ولكن أنت تعلم جيداً اننى لا ا قوى واضعف لقلب ملئه الجراح والاحزانِ وما سكنى إلا بداخل قلب ينبض يغلب عليه طابع الإنسانِ ياليتك كنت ذو قلباً من الخشبِ او الحديد فاقد الاحساسِ.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق