خارج الحدود >

أسماء الأسد تعترف : أنا الديكتاتور الحقيقي



 للواقع : لطيفة سالم

تناولت صحيفة الدايلي تلغراف محتويات بعض الرسائل الالكترونية المسربة من حساب أسماء الأسد زوجة الرئيس السوري ، فقد قالت أسماء في احدى هذه الرسائل، وكانت موجهة إلى صديقة، أنا الديكتاتور الحقيقي في العائلة.

 

وتضيف الدايلي تلغراف أن هذه الرسالة المسربة تشير إلى أن أسماء (36 عاما) تحتل مكانة خاصة في الدائرة المقربة من الرئيس الأسد.

 

ويذكر التقرير أن أسماء كتبت بتاريخ 14 ديسمبر الماضي أما بالنسبة للإنصات، فأنا الديكتاتور الحقيقي، هو ليس لديه خيار ، في إشارة إلى الرئيس الأسد.

 

وكانت هذه الرسالة ضمن سلسلة من الرسائل المتبادلة مع صديقة بشأن مدى الاهتمام الذي يبديه الزوجان ببعضهما البعض.

 

وتقول الصحيفة في التقرير الذي أعده اليكس سبيليوس مراسلها للشؤون الدبلوماسية، إنه على الرغم من الطموحات التي عبرت عنها قبل انطلاق الانتفاضة السورية بشأن الإصلاح في البلاد، إلا أن أسماء الأسد لم تبد أي شكوك بشأن الحملة الأمنية الدموية التي يشنها النظام .

 

ويضيف الكاتب أن مراسلاتها مع بشار الأسد ومساعديه واصدقائها وأفراد العائلة أظهرت أنها مؤيدة قوية لزوجها .

 

ويقول الكاتب إن أسماء أشادت باحدى الخطب التي ألقاها زوجها، وذلك في رسالة بعثت بها إلى صديق للعائلة في 10 يناير الماضي.








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق