شعر و زجل >

ليــليتنا ....... بقلم عامر محمود




أقتَربـــيِ  .. ياقـــطـعــةُ ألسٌكــر

وإسقِينيِ

من شهَـــــد شفتيَكِ  ألمُعتَــــق

وبيـــن يــَداكـــ  ضْـمـيــنيِ

وإنِـتقمي مَـن حرمَان إلسنُين

 يا خُلاصَة ألانـوثـــه ..

أحْبُـــك مــَن بــدء ألتكـــويــنِ

فَفجريِ جميع يَنابِعكـِ ألمُغلقةَ

وتـَـمــــرديِ فـــيِ صَـــمـــت

علَــى عـــاداتــنــا ألمُغـلـفــه

فأنا أحْبك ..

 وسأحْبَــك كْــل يـومَ أكــثـر

يا قطعة السكر...

..إقتربى

إقتربى مني اكثر

ياذات ألشَفتـيـنَ ألمجنونتينِ

فان التحرر يبدا من شفتيك

ولا ينتهي ..

عنَد ألــُوصــُول بــعـيــناك

يا وردتي الشقراء..

تعالى فَكـل يــوم

يَمــر علــيـنــا يحٌـتسـب

من حيــاتنـــــا

مَــن شَوقنـــــا وعَشقـنـا

إقتربى ..

فَليــس لدينا اختيار ..

الا  ألانتقَام مَن عَاداتً وأوهام

جَعلت الأنثــي فَى عالمنًا

لا تشعر بأنوثتها ..

إلا بعد إنتهاء ألعْمــر وألايـــــام

اقتربى

 يامنيتي وحبيبتي ومعشوقتي ...

فأحــلامنـا ألصُغـري

لأبـْد وأن تـكـبـر

وأنا ..أحْبك وأحْبك وأحْبك

وكـْـل يــومً سأحْبـــك أكثــر

وهذه الليله المقمره بــكــِ

ليليتْـنـا ...

 وكْل مــا حُولنـا يَتراقصُ فرحاً

مَـــن أجـــــل لقــاءنـــا

فَضِيــعـيِ بـَيـن يــــدايا

ودعيني أفتش بنفسي فيـــكِـ

عــــن صبــايَ

وعن أنوثتك الصبيه

و دعي شفتاي

تذوب بين شفتياك الورديه

حتى يقولون بصدقهم

كيف كان إلى شوقهم

حبــيـبـــتي ومجنونتي

 وعاشقتي ومعشوقتي

 دعينا نطلق عنان الحب

بكل جوانحنا

ونكسر كل إلإشـــــارات

والحواجز التي تعوقنا

والمسافــــــات البعيدة

فليس هناك أجمل من

.ليليتنا

وليس هنـــــاك رجـــلً

يَستحقْــك غيــــــــريِ

 ولا تــــوجد في الدنيا أمراه

غيرك ملكتنـي

( حبيبتي )

دعَي ألخجل تَحت ألوساده

ودعي معَه ..

 كْـل ألـوصفــــات ألعـربـيـه

فليس عدلُ

بعد كْل ماتعلمناه

نَعودُ بِعشقَنا إلى ألجـاهليــه

فما أجمــــل ليليتـــا

 فيهــــــــا ألشوق وألعشق

وألجنـــون غيـــــاتـنــــــــــا

فتعالى ..

نمارس فيها الحب بكل حريه

لأيَهم مـــنِ إين تُكون ألبدايه

أنا أو أنت..

لـــن تْخبرُ عنـا أحدً ألمرايا

فدعينا

نقتحم كل الحدود والأسوار

ونطفى ألانوار

ونفتش عن كل جديد فينا

يا حبيبتي

لن تجدي إحساسً بالعشق

 يعادل إحساسنا

فإنها ليليتنا ..

ليله عشقنا التي لا تتكرر ...








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق