أخبار >

بروكسيل...انتحار 13شخصا من ضحايا الاعتداءات الجنسية على يد قساوسة كاثوليك



كتبت : سحر عمرو



 كشف محقق تابع للكنيسة الكاثوليكية في بلجيكا عن انتحار نحو 13 شخصا من ضحايا الانتهاكات الجنسية على الاطفال التي ارتكبها قساوسة الكنيسة.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) الجمعة عن المحقق بيتر ادريانسينس قوله إن لجنة التحقيق التي رأسها خلصت الى وقوع حالات اعتداء جنسي في كافة الابرشيات الكاثوليكية تقريبا في البلاد وأن 13 من ضحايا تلك الاعتداءات قد انتحروا.

وأوضح أن ثلثي الضحايا كانوا من الذكور وأغلبهم دون 15 عاما، ولكن هناك نحو 100 انثى عانين من الاعتداءات، وأكد أنه ليس هناك أي عمليات تستر منهجية من قبل الكنيسة على تلك الاعتداءات.

وقد هز الكشف عن فضيحة الاعتداءات الجنسية من قبل قساوسة كاثوليك على أطفال في وقت سابق من العام الجاري المجتمع البلجيكي.

ففي بريل/نيسان 2010، استقال أسقف بروجس, روجر فانجيلوفي, بعدما اعترف باعتدائه جنسيا على صبي قبل وبعد أن أصبح أسقفا.

وتأتي تصريحات ادريانسينس بعد 10 أسابيع من مصادرة الشرطة البلجيكية التي تحقق في تلك الاعتداءات, لملفات لجنته.

وقضت محكمة استئناف بلجيكية أمس الخميس بأن مداهمة الشرطة لمقر اللجنة لم تكن قانونية وأنه لا يمكن للادعاء استخدام الوثائق التي تم مصادرتها.






شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق