حكايات واسرار >

يوميات فتاة ثائرة...لمصلحة من .. سؤال يخنق



كتبت : ايمان حجازي

 

منذ بدأ الثورة ونحن نتحدث

ونناقش ونتهم الخونة

ونناشد الأمناء

الوطنيين

بتحكيم الضمير

فقط الضمير

وخاصة لم يعد هناك شىء مخيف

ولا قامع للحريات

 


بالأمس سمعت مادة فيليمة بصوت مسئول

ليس ككل مسئول

هو رئيس المجلس الأعلى للآثار

يقر بأن هناك شرائط تسجيلية

تحوى تفاصيل للحظات التى تمت بميدان التحرير

طوال فترة الثورة

 


والغريب أنه لم يقم كأى مواطن شريف

بإعداد مذكرة تنويهية للنيابة

التى تتولى التحقيق فى الموضوع

عن هذه الشرائط

 


والغريب أنه يقول

أن تلك الشرائط موجودة يمكن تقديمها لمن يطلبها

وكأن الموضوع مازال يستحق طلب

 


بالذمة مش دى حاجة تخنق برضه

رمضان كريم








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق