انتخابات وقضايا ساخنة >

الشاعر محمود مغربى فى مؤتمر التراث القبطى بالقاهرة



مؤتمر التراث القبطى فى افريقيا

أقيم مؤخرا فى 12 مايو مؤتمر التراث القبطى فى أفريقيا بكنيسة مارمينا الأثرية بفم الخليج بحضور الأنبا مينا الأسقف العام لكنائس مصر القديمة و الأنبا مارتيرس أسقف كنائس شرق السكة الحديد وقد أكد الأنبا مينا على أن مرقس الرسول لابد على أن يحصل على لقب "مرقس الأفريقى" لأنه ولد فى أفريقيا و بشرها بالمسيحية عن دور الكنيسة القبطية فى أفريقيا قال الدكتور سامى صبرى رئيس المؤتمر أنه توجد بأفريقيا 65 كنيسة و 3 أديرة و 4 مدارس و 4 مراكز طبية بالكنيسة القبطية وكذلك حوالى نصف مليون قبطى.
وتحدث فى حفل الافتتاح

( معرض الفنون التشكيلية )

وعلى هامش المؤتمر اقيم معرض الفنون التشكيلية والذى ضم لوحات ومنحوتات وتصوير ضوئى للفنانين .. الفنان الكبير محمد مندور , دكتورة مريم جيد , عبدالحكيم مصطفى , محمود مغربى , رمضان عبدالمعتمد , دكتور باسم فاضل , السيد عبده , صلاح شعبان , عبدالستار رشيدى , محمد خميس الدمراوى , , عمر الفيومى , عماد على حسنى , علاء ابوالحمد وغيرهم..


وتحدث الأستاذ الدكتور إبراهيم أحمد عبد المنعم نصر الدين أستاذ العلوم السياسية بكلية الأقتصاد و العلوم السياسية و رئيس جمعية أساتذة العلوم السياسية بأفريقيا أنه فوجىء بالدعوة للمؤتمر وفوجىء بدوره المتقدم فى الحديث وأنه سافر إلى 35 دولة إفريقية وقال الدكتور إبراهيم إلى أن كل الفتن التى مرت بها مصر يكمن حلها فى تعديلات دستورية جديدة حيث يرى أن الدستور لابد أن ينص على أن الشعب المصرى أفريقى بحكم الجغرافيا و التاريخ و الأصل السلالى وأنه شعب عربى بحكم اللغة و الثقافة فقط وشعب مسلم و مسيحى بحكم العقيدة

وذكر أن الملك أحمد فؤاد وضع مادة دين الدولة لكى يصبح خليفة و السادات وضع مادة الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسى للتشريع لكى يغازل الإسلامين
وأقترح الدكتو إبراهيم أن يحظر وضع قوانين تتعارض مع عقيدة المواطنين و أكد الدكتور إبراهيم على أنه إلى جانب كونه أستاذ جامعى أنه خطيب بأحد المساجد

كما ضمت فعاليات المؤتمر أوراق عمل منها:

الأصول الليبية الأرثوذكسية للدكتور لؤى سعيد

دور الكنيسة القبطية فى أفريقبا للدكتور جوزيف رامز

وشخصية الأنبا موسى الأسود للدكتورة شذى جمال

و المسيحية فى ليبيا

وفى ثانى أيام المؤتمر فى الخامسة مساء – الجمعة – ضمت فعاليات المؤتمر أوراق عمل متنوعة وثرية منها (الأيقونات الأثيوبية فى مصر) للدكتورة منى أحمد
و( الأثار المعدنية المصرية الأفريقية للدكتورة ) وفاء محمد
و( العلاقة بين اللغتين الأمهرية والعربية) للدكتورة إيمان رمزى
و( العلاقة بين الأدب الجعزى والأدب القبطى ) للدكتورة سالى وليم

اختتمت فعاليات مؤتمر التراث القبطى فى أفريقيا المنعقد بكنيسة مارمينا بفم الخليج، يتضمن محاضرات منها ( علاقة نقادة التجارية بالسودان) تحدث فيها الراهب أنجيلوس النقادى، ومحاضرة أخرى عن نباتات أفريقيا فى التراث القبطى للدكتورة مارجريت عدلى، وعن جذور العلاقات التاريخية بين مصر وأثيوبيا تحدث عبد العزيز جمال، ثم سيرة الأنبا تكلا هيمانوت الإثيوبى للراهب وديع الفرنسيسكانى، واختتم فعاليات المؤتمر الذى حضره عدد كبير من المهتمين بالفن القبطى وتراثه الثرى والفنانين بكورال قبطى وإثيوبى وسودانى قدم مجموعة من الترانيم المختارة.








شاهد ايضا

0 Comments


اضافة تعليق